الرئيسية أخبار عالمية تحذيرات من استخدام إيران الهجمات السيبرانية لتحقيق مصالحها الإقليمية

تحذيرات من استخدام إيران الهجمات السيبرانية لتحقيق مصالحها الإقليمية

كتبه كتب في 30 نوفمبر، 2021 - 8:44 صباحًا

وضع تقرير تقني حديث استمرار إيران في استخدام أدواتها السيبرانية بطريقة أكثر عدوانية لتعزيز مصالحها وأهدافها الإقليمية، كأحد التهديدات السيبرانية في عام 2022، مشيراً إلى أن طهران ستواصل أيضاً استهداف إسرائيل ودول أخرى في الشرق الأوسط.

وقال التقرير الصادر من شركة «مانديانت» للأبحاث، المتخصصة باستقصاء التهديدات السيبرانية، إن الجهات المدعومة من قبل إيران أظهرت قدرتها واستعدادها التام لاستخدام برامج ضارة مدمرة، متوقعة أن يستفيدوا من أي فرص متاحة، وأضافت «في نهاية المطاف، ستحاول إيران خلق المزيد من توازن القوى لخدمة مصالحها». ولاحظت «مانديانت» أن «استهداف هذه الجهات الدول في أقاليم أخرى، ولكن في عام 2022 من المرجح أن تركز جل اهتمامها على دول المنطقة الإقليمية».

في المقابل، لفت التقرير السنوي لـ«مانديانت للأبحاث»، أنه مع تأكيد سيطرة طالبان وخروج القوات الأميركية من أفغانستان، يتوقع المزيد من عمليات التجسس وجمع المعلومات الاستخباراتية، حيث ستدفع الجهات الفاعلة المعروفة والمتخصصة في عمليات التضليل المدعومة من إيران والصين وروسيا، الروايات التي تتوازى مع مصالح هذه الدول حتى نهاية 2021، وتستمر بذلك في عام 2022.

وحذر التقرير من أنهم «سينشرون تصورات سلبية حول حقيقة الأحداث التي حدثت في أفغانستان ولا سيما بث شائعات وأخبار مغلوطة تهدف إلى بث صورة سلبية عن أن الولايات المتحدة فشلت في التزاماتها تجاه المنظمات والبلدان».

مشاركة