الرئيسية رياضة بلاغ شديد اللهجة لنقابة الصحافيين المغاربة ضد رئيس جامعة المصارعة

بلاغ شديد اللهجة لنقابة الصحافيين المغاربة ضد رئيس جامعة المصارعة

IMG 20240517 WA0081.jpg
كتبه كتب في 17 مايو، 2024 - 8:50 مساءً

إنصدمت نقابة الصحافيين المغاربة، بشكل كبير ومأسوف، وغير مسبوق، مما أقدم عليه رئيس الجامعة الملكية المغربية للمصارعة والرياضات المماثلة، عبر وضع شكاية كيدية ضد الزميل حمزة رويجع الكاتب الإقليمي للنقابة بإقليم الجديدة، الذي جرى الاستماع له يوم أمس الأربعاء 15 ماي 2024، من قبل الشرطة القضائية بالجديدة.

هذا وعبرت نقابة الصحافيين المغاربة، في بلاغ لها شديد اللهجة، أنه بينما المملكة المغربية، تحقق بالقيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله، مزيدا من الإنجازات الرياضية والانفتاح على قيم الحداثة وتعزيز روح المواطنة، مع توفير الضمانات القانونية التي كفلها دستور 2011، من خلال تكريس حرية التعبير وممارسة الصحافة، فإن النقابة إعتبرت ما أقدم عليه رئيس جامعة المصارعة، يعتبر جريمة في حق الصحافة المهنية ببلادنا.

فيما أعلن المكتب الوطني لنقابة الصحافيين المغاربة للرأي العام الوطني، عن تضامنه التام والمطلق واللامشروط مع الزميل حمزة رويجع الكاتب الإقليمي لنقابة الصحافيين المغاربة بإقليم الجديدة. كما نددت النقابة بالسلوك الأرعن والجبان عبر تبني سياسة تكميم الأفواه وعدم القدرة على تقبل النقد البناء اثر الفشل الذريع في التسيير الرياضي.

وشددت ذات النقابة في بلاغها، استنكار كافة المحاولات البئيسة في خلق نظرية المؤامرة والدسائس وتوزيع الاتهامات من اجل الترهيب وخلق الرعب الفارغ. كما أشادت ونوهت بالممارسة المهنية العالية والأخلاقية للزميل حمزة رويجع في تغطيته لواقع فشل المصارعة المغربية.

ودعت النقابة، كافة القوى الحية الى الإصطفاف بجانب حرية الرأي والتعبير وحمايتها من أي شطط او جبروت صبياني. مع دعوة كافة الفروع الى محطة نضالية وطنية تاريخية عبر مساندة الزميل حمزة رويجع بمدينة الجديدة.

مشاركة