الرئيسية أحداث المجتمع بتهم ثقيلة إنطلاق محاكمة شبكة مافيا العقار التي يتزعمها رشيد الفايق ومن معه

بتهم ثقيلة إنطلاق محاكمة شبكة مافيا العقار التي يتزعمها رشيد الفايق ومن معه

كتبه كتب في 21 يونيو، 2022 - 5:00 مساءً


ستنطلق اليوم  الثلاتاء 21 يونيو 2022 زوالا  مُحاكمة “رشيد الفايق” البرلماني و رئيس جماعة أولاد الطيب  في جلستها الرابعة ، حيث يتابع رئيس جماعة ولاد الطيب والبرلماني رفقة 15 مُتهما آخرين ، بغرفة الجنايات الإبتدائية لدى محكمة الإستئناف بفاس.

وكان محامي رشيد الفايق ومن معه قد التمس أن تكون المحاكمة حضوريا .

 حيث  أن الجلسة الأولى و الثانية كانت قد عقدت عن بعد حيث مثل المتهمون من سجن بوركايز أمام المحكمة بواسطة الحاسوب ، أما  الجلسة الثالثة فقد عقدت حضوريا بعد ملتمس دفاع رشيد الفايق المتهم الرئيسي في الشبكة التي باتت تعرف بمافيا العقار .
و يُتابع في الملف الذي يتضمن صك اتهامات ثقيلة ، كل من رئيس المجلس الجماعي لجماعة أولاد الطيب وعدد من الأطراف في حالة إعتقال ، ضمنهم شقيق المتهم الرئيسي وموظفون بجماعة ولاد الطيب  ومستشارون ومهندسون ونواب سلاليون، حيث يتابعون بتهم ثقيلة أهمها :

جناية الارتشاء واختلاس وتبديد أمول عامة وأخذ فائدة بصفة غير مشروعة والتزوير في محررات رسمية وتبديد بسوء نية أوراق وسندات محفوظة في مضابط والتصرف في أموال غير قابلة للتصويت.
 كما يتضمن صك الإتهام الموجه لعناصر الشبكة تهم الغدر واستغلال النفوذ والنصب وتسليم شواهد إدارية بغير حق لمن ليس له الحق فيها والمشاركة في إحداث مجموعة سكنية فوق ملك من الأراضي التابعة للجماعة السلالية من غير الحصول على إذن.
 وتهم تتعلق ببيع مساكن من مجموعة سكنية لم يؤذن بإحداثها وإعداد وثائق تتعلق بالتفويت أو بالتنازل عن عقار او بالانتفاع بعقار مملوك للجماعة سلالية .
وبالحصول على محررات وأوراق تتضمن التزامات وتصرفات بواسطة العنف والاكراء واستغلال النفوذ والتزوير في محررات عرفية واستعمالها وتزوير وثائق تصدرها إدارة عامة واستعمالها والتوصل بغير حق إلى تسلم وثائق إدارية والتصرف في أموال غير قابلة للتفويت والمشاركة في إحداث مجموعة سكنية فوق ملك من الأراضي التابعة للجماعة السلالية من غير الحصول على إذن.
 وإعداد وثائق تتعلق بالتفويت أو بالتنازل عن عقار أو بالانتفاع بعقار مملوك لجماعة سلالية خلافا للمقتضيات الجاري بها العمل وبيع مساكن من مجموعة سكنية لم يؤذن بإحداثها.
وبجنح ضمنها استصدار شهادات تتضمن وقائع غير صحيحة وإقصاء منافسين عن طريق الاحتيال.
 ويتابع الرأي العام بجماعة ولاد الطيب وفاس بإلمام هذه المحاكمة لأكبر شبكة مافيا العقار عرفتها مدينة فاس .

مشاركة