الرئيسية أحداث المجتمع انطلاق فعاليات الدورة 11 للمهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة بالناضور

انطلاق فعاليات الدورة 11 للمهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة بالناضور

كتبه كتب في 13 ديسمبر، 2022 - 12:49 مساءً

صوت العدالة: محمد زريوح

انطلقت يوم 12 دجنبر الجاري، فعاليات الدورة الحادية عشرة للمهرجان الدولي للسينما والذاكرة المشتركة، بحفل افتتاحي متميز حضرته شخصيات رسمية وازنة وفعاليات برلمانية، فنية وفكرية وحقوقية وطنية واجنبية.

وفي مقدمة هذه الشخصيات الرسمية التي تنقلت الى مدينة الناضور النعم ميارة رئيس مجلس المستشارين، محمد الصادقي وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد ابيتاس الناطق الرسمي باسم الحكومة وزير العلاقة مع البرلمان، محمد اوجار وزير العدل السابق والرئيس الشرفي للمهرجان الدولي لسينما الذاكرة، وبرلمانيين عن بلدان الاندين وعامل إقليم الناضور ورئيس المجلس الإقليمي ورئيس الجماعة الترابية لنفس المدينة وعدد من رؤساء الجماعات بالاقليم، كما حضره هذا الحفل الافتتاحي فعاليات فنية كالمخرج عزالدين المريني ، والمخرج احمد بولان والمخرج احمد المعنوني، والفنان البارز محمد اخيي والكوميدي حسن فولان، والفنانة مونية لمكيمل والممثلة منال الصديقي، والممثل الشاب سعد موفق، فضلا عن فعاليات أخرى كاحمد عصيد والشاعرة ثريا مجدولين، والكاتب عبدالعزيز كوكاس

وفي كلمة له بالمناسبة، أكد عبد السلام بوطيب رئيس المهرجان، على أن الشعب المغربي كافة يستحق الفرح والحب في إشارة واضحة لما حققه المنتخب المغربي من نتائج إيجابية وصورة جميلة بقطر اجمعت العرب والافارقة حوله.

وشدد رئيس المهرجان على أنه قد حان الوقت لانارة النجوم واشعالها وتجديد الامل بين الناس بالنظر للسياق الذي عاشه العالم بعد كوفيد 19 وتأزم الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، مبرزا في نفس الوقت على أن الناس من حقها أن تنعم بعالم خالي من الحروب والانتهاكات والفقر والجوع، والعنف والكراهية والتميز بين الجنسين.

الى هذا، اوضح بوطيب أن المهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة بات بالفعل حذثا ثقافية بامتياز، يساهم في تطوير الإبداع الفني والثقافي من خلال البرمجة الموضوعاتية، ويعلي من شان قضايا حقوق الإنسان وثقافتها، والديمقراطية والصيغ المثلى لممارستها، والعيش المشترك وطرق بنائه السليم، بغية المساهمة في بناء عالم يتسع للجميع.

وعرف حفل الافتتاح كذلك كلمة كل من رشيد الرحموني رئيس المجلس الإقليمي وسعيد ازوكاغ رئيس الجماعة الترابية للناظور، رحبوا من خلال بالحضور الوطني والدولي، وتمنون لعم مثلما طيبا بهذه المدينة الجميلة.

واعتبروا في نفس الوقت على أن المهرجان أصبح مكسبا حقيقيا للمدينة كلها، يساهم بشكل كبير في تنشط الحركة الثقافية والسياحية و التنموية للمدينة.

كما شكل حفل الافتتاح مناسبة لتوقيع اتفاقية شراكة ما بين رئيس الجماعة الترابية للناضور والمهرحان السينمائي للذاكرة المشتركة، تروم هذه الاتفاقية العمل على بناء قلعة سينمائية ومركز لتدريس مهن السينما. بموجب هذه الاتفاقية التزم مجلس الجماعة الترابية بتقديم أرض عارية من أجل بناء القاعة السينمائية.

وسيتنافس في هذه الدروة التي تحمل دورة الحاج محمد البوكيلي، بالنظر الى ما قدمه للمدينة والمنطقة، 35 إنتاجًا سينمائيًا في أقسامه الثلاثة: سبعة أفلام روائية طويلة، 8 أفلام وثائقية، و14 فلم قصير، بالإضافة الى ستة 7 باللغة الأمازيغية.

وينتمي مخرجي هذه الأفلام المشاركة في الدورة الى إسبانيا، وكوبا، والمكسيك، وتونس، والعراق، والأرجنتين، والمملكة المتحدة، وألمانيا، وإيطاليا، وغواتيمالا، وفلسطين وإسرائيل، وأرمينيا ومصر، وأوكرانيا وبلجيكا و المكسيك، والمغرب. مع حضور خاص للأعمال الاسبانية ولاسيما الاندلسية منها. بالإضافة إلى تكريم الممثلة الامازيغية

وتميز حفل الافتتاح بتكريم عدد مهم من المخرجين، والفنانين والإعلاميين والأكاديميين والحقوقيين من منطقة الاندلس تكريما لهذه المنطقة و ساكنتها التي تجمعها بالمغاربة عامة، و ساكنة الناضور عمق العلاقات المغربية الاسبانية.

كما تم تكريم فضيلة لعنان وزيرة الثقافة والاتصال السمعي البصري بلجيكا سابقا ، ذات الأصول المغربية وبالضبط من أب وأم ينحدران من مدينة الناضور، وتم تكريم أيضا المنتج والمخرج المغربي أحمد المعنوني والممثلة الامازيغية سميرة المصلوحي والممثل الاسباني ماريانو بينا.

كما تم تقديم لجان التحكيم، لجنة التحكيم للأفلام الطويلة التي يتراسها المخرج المغربي أحمد المعنوني، ولجنة الشريط الوثائقي التي تتراسها المنتجة والمجرجة الكولمبية ماركريتة مارتينيز؛ بالإضافة إلى لجنة الفيلم القصير التي ترأسها الصحفية والكاتبة فوزية تالوت المكناسي، ولجنة الفليم الامازيغي التي يرأسها الكاتب والمفكر الامازيغي أحمد عصيد.

كما تخلل هذا الحفل الافتتاحي عدد من الاغاني الاسبانية والإندلسية لمجموعة شابة محلية.

مشاركة