الرئيسية أحداث المجتمع انطلاق أشغال التهيئة الشاملة لمنطقة التجديد الحضري الواقعة وسط مدينة تيفلت.

انطلاق أشغال التهيئة الشاملة لمنطقة التجديد الحضري الواقعة وسط مدينة تيفلت.

كتبه كتب في 18 أغسطس، 2022 - 2:55 مساءً

صوت العدالة- عبد السلام اسريفي

كما كان منتظرا،انطلقت اشغال التهيئة الشاملة لمنطقة التجديد الحضري الواقعة وسط مدينة تيفلت ،بعد استكمال الإجراءات التقنية والإدارية والمالية، على مساحة إجمالية تقارب الأربعة هكتارات ونصف، وتهم هذه الأشغال التي ستنجز على مدى 12 شهرا تهيئة الشطر الأول من هذا المشروع الممتد على مساحة إجمالية تقارب الأربعة هكتارات ونصف، حيث سيتم إحداث ساحة عمومية كبرى على مساحة 14000 متر مربع ستستغل كمصلى في الأعياد الظينية وفضاء لاقامة التظاهرات الثقافية والفنية ،معززة بشريط أخضر من عشب واشجار وورود،الى جانب إنارة ليلية متنوعة،مع تنصيب راية وطنية بعلو شاهق بصل الى 18 متر، إحداث مرافق رياضية متنوعة للترفيه والتسلية لجميع الأعمار:

-ثلاث ملاعب رياضية للقرب بالعشب الاصطناعي معززة بإنارة ليلية متميزة.

  • ملعبين لكرة السلة بأرضية ملونة بالازرق والأحمر
  • فضاء رياضي للرشاقة البدنية يضم تجهيزات من الجيل الجديد.
  • فضاء رياضي مخصص لممارسة الكرة الحديدية ،يضم ثلاث حلبات .
  • ثلاث فضاءات لألعاب الاطفال بتجهيزات متنوعة الاشكال والالوان.

وبهذا العمل، يكون المجلس بقيادة رئيسه عبد الصمد عرشان، تفوق في تنزيل برنامج العمل بشكل كبير،حيث سخر رئيس المجلس ،لهذه الغاية كل إمكانياته وعلاقاته منذ اول اتفاقية للتأهيل الحضري لسنتي 2015-2016، للنهوض بتيفلت، وتغيير ملامحها الخارجية، معتمدا في تدبيره للشأن المحلي على التخطيط الاستراتيجي وفق مقاربة تشاركية من خلال تعبئة الموارد المالية وتنمية القدرات وتطوير الكفاءات وتوفير وسائل العمل و تشجيع الاستثمار لخلق الثروة وتوفير مناصب الشغل واعتماد الحكامة المحلية الجيدة، إلى جانب تطوير التجهيزات والبنيات الأساسية وتنمية الشؤون الاجتماعية والاقتصاد المحلي بذات المدينة.

هذا ويواصل رئيس المجلس الجهود للحصول على التمويلات اللازمة لتهيئة الشطر الثاني من المشروع ،الذي يضم توسعة الساحة على مساحة 9400 متر مربع وإحداث مواقف عمومية للسيارات بطاقة استعابية تضم 200 موقف.

مشاركة