الرئيسية أحداث المجتمع اليوم العالمي للجمارك بجهة الدارالبيضاء الكبرى

اليوم العالمي للجمارك بجهة الدارالبيضاء الكبرى

1111.jpg
كتبه كتب في 27 يناير، 2019 - 9:00 صباحًا

 

صوت العدالة – مصطفى بولاغراس

 

بمناسبة اليوم العالمي للجمارك، وكواحدة من المؤسسات الوطنية الفاعلة في تطوير المنظومة الاقتصادية ببلادنا، احتفلت المديرية الجهوية للجمارك بجهة الدارالبيضاء الكبرى باليوم العالمي للجمارك. وقد كان هذا الاحتفال فرصة لإبراز الدور الكبير الذي تلعبه هذه المؤسسة على الصعيد الوطني والإقليمي والدولي، حيث أصبحت تضاهي كبريات المؤسسات في نجاعتهاوقدراتها.
كما أن هذا اليوم يعتبر فرصة للاحتفال بالعنصر البشري الذي يقوم بواجبه على أحسن وجه، حيث يضحي بالغالي والنفيس من أجل أن يبقى وطننا منارة اقتصادية وتجارية وسياحية عالمية مزدهرة يضرب بها المثل في النزاهة والشفافية.

هذا، وقد انطلقت فعاليات هذا الاحتفال بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وتلتها كلمة السيد المدير الجهوي للجمارك بجهة الدارالبيضاء الكبرى، السيد حسن بوتبرتين، الذي أبرز مكانة الجمارك الكبيرة في الاقتصاد المغربي والدور الهام الذي يلعبه العنصر البشري في إنجاح ودعم المنظومة الاقتصادية الوطنية. كما أكد على إيجاد شراكات بين المؤسسة وفعاليات من المجتمع المدني من أجل تكاملية بناءة وجدية يستفيد منها أبناء هذا الوطن.
وكان لكلمة السيد رئيس جمعية الأعمال الاجتماعية لمديرية الجمارك بالجهة وقعا خاصا على جميع الحاضرين، حيث تقدم بالشكر العميم لأعضاء جمعية التلاميذ البيضاويين للدار البيضاء الكبرى الذين حضروا كضيوف شرف.
ويجب التذكير هنا، أن الاحتفال قد توج بمعرض تشكيلي للأستاذ الفنان عبد الله فنينو، حيث قام بعرض لوحاته الفنية ببهو المديرية وقد أبهرت أعماله جميع الحاضرين الذين شغفوا بها وتفاعلوا معها، مما جعلهم يحبذون فكرة انخراط جمعية التلاميذ البيضاويين للدارالبيضاء الكبرى مستقبلا في جميع الأنشطة الاجتماعية للمديرية.
وفي الأخير، تقدم السيد العربي بناصر، ممثلا عن جمعية التلاميذ البيضاويين للدارالبيضاء الكبرى بإهداء لوحة فنية من أعمال الفنان عبد الله فنينو كعربون صداقة للتعبير عن مدى استعدادها للانخراط في شراكة متينة مع المديرية الجهوية للجمارك حتى نرسم مستقبلا اجتماعيا جميلا.
ولا يفوتنا أن نذكر بأنه قد تم توشيح بعض المنعم عليهم من الموظفين بالمديرية بأوسمة ملكية تكريما لهم واعترافا لهم بالخدمات الجليلة التي قدموها لمديريتهم ولوطنهم الغالي.

مشاركة