الرئيسية أخبار القضاء النقيب حسن بيرواين يتصدى لحملات الإساءة التي يتعرض لها النقيب بوعشرين

النقيب حسن بيرواين يتصدى لحملات الإساءة التي يتعرض لها النقيب بوعشرين

كتبه كتب في 16 أكتوبر، 2020 - 10:57 صباحًا

شجب مجلس هيئة المحامين بالدار البيضاء “الممارسات غير المقبولة، التي تمس بالحق في الدفاع والحق في المحاكمة العادلة، واستقلال وحرية مهنة المحاماة، وترمي إلى ترهيب المحامين والمتقاضين والتأثير في القضاء بكيفية غير مشروعة”.

جاء هذا الموقف خلال انعقاد المجلس، مؤخرا، بعد اطلاعه على ما دأبت على نشره بعض المواقع الإلكترونية، وبعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، من تعريض بعدة محامين وتشهير بهم وتناولهم صوتا وصورة وكتابة، بالقذف والإهانة، واستهداف سمعتهم، والافتراء عليهم في حياتهم الخاصة وفي ممارستهم المهنية، لمجرد قيامهم بواجبهم المهني في ملفات معروضة على القضاء.

وحسب البلاغ ذاته فإن هذه “التصرفات الطائشة تكررت وطالت رموز مهنية بمن فيهم نقباء ممارسون وسابقون، داخل الهيئة وخارجها، بمن فيهم الأستاذ النقيب عبد اللطيف بوعشرين، الأمين العام السابق لاتحاد المحامين العرب”.

وأبدى المجلس “تضامنه المطلق مع المحامين ضحايا هذه الهجمات الإعلامية التشهيرية، رغم يقينه أن هذه المحاولات اليائسة لن تنال من عزيمتهم في القيام بمهامهم وفق ما يقتضيه القانون وضميرهم المهني؛ وتجنده للتصدي لكل ما يمس بالاحترام الضروري لرسالة الدفاع ومهامه السامية”.

ودعا المجلس السلطات العمومية لضمان قيام المحامين بمهامهم القانونية دون الخضوع لأي ضغط أو إكراه أو ترهيب، والمبادرة لتحريك المساطر القانونية ضد مرتكبي هذه الأفعال الطائشة وغير المقبولة.

نص البلاغ

مشاركة