الرئيسية غير مصنف أين وزير الصحة؟وفاة سيدة في طريقها للمستشفى بالخميسات بسبب عدم تواجد قنينة الأوكسجين بالإسعاف.

أين وزير الصحة؟وفاة سيدة في طريقها للمستشفى بالخميسات بسبب عدم تواجد قنينة الأوكسجين بالإسعاف.

كتبه كتب في 22 يناير، 2021 - 1:22 صباحًا

ياسين بن ارحيل

تتوالى الأحداث الأليمة بالمعازيز حيث شهدت جماعة المعازيز حالة وفاة سيدة و هي في طريقها للمستشفى الإقليمي بالخميسات بسبب عدم وجود قنينة الأوكسجين بالإسعاف، حيث صرحت إحدى السيدات لصوت العدالة أنها ليست المرة الأولى التي تحدث فيها مثل هذه الكوارث الصحية و صرحت كذلك أن قبل شهور قليلة أصيبت شابة في مقتبل العمر بأزمة قلبية خطيرة و قامت عائلتها و جيرانها بالإتصال بسيارة الإسعاف لمدة 3 ساعات متواصلة لكن المسؤول عن سيارة الإسعاف طلب منهم مبلغ مابين 200/300 درهم لكي يقوم بنقلها للمستفشى بمدينة الخميسات، و بعدما قاموا بجمع المبلغ المطلوب و حضرت الإسعاف، ثم التوجه بها للمستشفى لكن توفت و هي طريقها تاركتا أطفالها لوحش الزمان.
و كما يجدر الذكر أن سيارة الإسعاف و التابعة للجماعة لا تتوفر على قنينة الأوكسجين المفروض تواجدها و على تقديم المساعدات للمرضى و لمختلف الحالات الحرجة، هذا بالرغم من التزامات الوزارة في توفير الأوكسجين بالمشفى و سيارتي الإسعاف.
و بهذا الصدد نتمنى من الجهاز المختص و السامي لضمان الحفاظ على الوثيرة التي أطلقها صاحب الجلالة حفضه الله في مجال الصحة بشكل عام و الرامي لتخليق الحياة الصحية و تقريب الخدمة للمواطن و تسريع المنظومة.
و في الأخير يظل السؤال المطروح هل سيتم ربط المسؤولية بالمحاسبة؟ أم ستمر هذه الفاجعة مرور الكرام.

مشاركة